النشرة الشهرية لجمعية النجدة الاجتماعية – كانون الأول 2012

najdeh right to work 1

نظم «الائتلاف اللبناني الفلسطيني لحملة حق العمل»  طاولة حوار تحت عنوان«واقع الممرضات     والممرضين الفلسطينيين  في لبنان في فندق الكومودور في أيلول 2012  وقد تحاور الحضور مطولاً بقرارات وزير العمل سليم جريصاتي وإدارته لملف العمل للفلسطينيين، وذلك بغياب ممثل عن وزارة العمل التي لم تلبّ دعوة الائتلاف للمشاركة بطاولة الحوار 

وللتذكير فإن جريصاتي أصدر قراراً لاغياً للقرار 26/1 الذي أصدره الوزير شربل نحاس بتاريخ 22 شباط 2012، والذي يحدد المستندات الواجب تقديمها من قبل اللاجئين الفلسطينيين للحصول على تراخيص عمل. لأن فيه، برأيه، ثغرتين تتمحوران حول استشارة رأيي مجلس شورى الدولة والمدير العام للوزارة

 قام المدير التنفيذي لـ«مؤسسة مسار للإعلام والثقافة» فتحي كليب بعرض نتائج دراسته حول «واقع الممرضات والممرضين الفلسطينيين» و تحدث عن استنسابية في تقديم التراخيص، وحتى توقيف إعطاء التراخيص في وزارة العمل، بينما هي مسهّلة في وزارة الصحة للممرضين. وقد أورد الانتساب إلى نقابة الممرضات والممرضين ضمن لائحة المهن الممنوع على الفلسطينيين ممارستها، على اعتبارها مهنة منظمة بقانون  وذكر كليب بأن نحو ألف فلسطيني يحملون شهادات في التمريض أو من أصحاب الاختصاص في التصوير الإشعاعي أو عمال مختبرات. وهو لا يعتبر الرقم رسمياً لغياب الهيئات المعنية بهذا القطاع التي يمكن الاستناد الى أرقامها وأوضح أن عمل الفلسطينيين يصطدم بإجازات وزارتي الصحة والعمل، معتبراً أن العراقيل تتأتى عن وزارة العمل 

 مسؤول دائرة الإعلام في «الهلال الأحمر الفلسطيني» الدكتور عوني سعد ذكر أن الفلسطينيين عموماً والممرضين منهمخصوصاً يساهمون في دورة الاقتصاد اللبناني على عكس اليد العاملة الأجنبية الأخرى 

____________________________________________

pwf 1

استضافت قاعة اتحاد بلديات قضاء صور لقاء حواريا عن “العنف الاسري بين القانون المحلي والاتفاقات الدولية وامكان ردم الفجوة بينهما”، بدعوة من منتدى النساء الفلسطينيات وتنظيم جمعية النجدة الاجتماعية في صور.

وقدمت اللقاء مسؤولة جمعية النجدة الاجتماعية في صور هلا مرعي، شاكرة رئيس الاتحاد عبد المحسن الحسيني لاستضافته اللقاء.

واشارت الدكتورة عزيزي الخالدي الناشطة في مجال حقوق الانسان الى “العنف الاسري الذي تتعرض له الفلسطينيات اللاجئات في لبنان، والى النتائج السلبية لهذا العنف، وأثره على بناء الاسرة والمجتمع”.

وطالبت بـ”احترام حقوق المرأة وفقا للاتفاقات الدولية التي تحمي هذه الحقوق وتصونها، التي تشكل العامل الأساسي في بناء المجتمعات، وازدهار الامم وتقدمها”.

وتحدثت باسم مؤسسة “ابعاد” المحامية دانييل الحويك، فلفتت الى ان “العنف الاسري الذي تتعرض له المرأة في مجتمعاتنا هو نتيجة القوانين المحلية المتناقضة مع الاتفاقات الدولية في مجال المرأة”، مؤكدة “اهمية معاملة المرأة وفقا للاتفاقات الدولية، واعتبارها بمثابة دستور يحمي المرأة من العنف والاضطهاد”. وعرضت طرقا لردم الفجوة بين القوانين المحلية والاتفاقات الدولية لحماية المرأة من العنف الاسري والاستغلال. ورُفعت توصيات تحمي المرأة وتصون حقوقها وفقا للاتفاقات الدولية

________________________________________________

graduation 1 

بتمويل من الاتحاد الأوروبي وتنفيذ كافود و جمعية النجدة الاجتماعية جرى حفلي تخريج دورات التأهيل للعام 2012

( محاسبة – تصوير فني – تزيين نسائي)

في فروع البارد ،البداوي، صيدا وعين الحلوة

حضر الحفل عدد كبير من المؤسسات الاجتماعية واللجان النسوية والاتحادات ، فعاليات ، خريجين ، مستفيدين

وقد تخلل الحفلين تقديم سكتشات من قبل الخريجين حول أهمية التعليم وتأهيل وتمكين المرأة بمهنة وفي نهاية كل من الحفلين تم تقديم الشهادات للخريجين

________________________________________________

violence 1

تقوم جمعية النجدة الاجتماعية بورش توعية حول “الحقوق” ، “التمييز”، “المساواة”، والتعريف عن التمييز القائم على أساس الجندر والنوع الاجتماعي وذلك ضمن برنامجها العنف ضد المرأة

وينظم البرنامج بشكل منتظم ورشات توعية لزيادة وعي المجتمع المحلي ومؤسساته حول حقوق النساء الفلسطينيات اللاجئات في لبنان ونشر المعلومات والمواد المتعلقة بقضايا العنف والحقوق، تمكين الناجيات من العنف:نفسياً، اجتماعياً، واقتصادياً

About najdeh

Association Najdeh –AN- was founded at the beginning of Lebanese civil war in 1976 by a group of independent secular Lebanese group to economically empower the displace Palestinian refugee women of Tel-Za'ater camp, one of the destroyed Palestinian refugee camp. These women became the main breadwinners of their families. Pieces of canvas and threads-Palestinian embroidery- were distributed to Tel-Za’atar displaced women and AN paid them for their work while working on selling the embroidery pieces. Later on the same year Najdeh started a nursery and a KG for these embroidery working women to enable them to work while providing their children the needed care
This entry was posted in Lebanon, Najdeh, Palestine, Palestinians, refugees, Rights, Training, Vocational, women. Bookmark the permalink.

Leave a Reply

Fill in your details below or click an icon to log in:

WordPress.com Logo

You are commenting using your WordPress.com account. Log Out /  Change )

Google photo

You are commenting using your Google account. Log Out /  Change )

Twitter picture

You are commenting using your Twitter account. Log Out /  Change )

Facebook photo

You are commenting using your Facebook account. Log Out /  Change )

Connecting to %s